د. عبد المنعم زين الدين
د. عبد المنعم زين الدين

لماذا الأسواق والمشافي ؟ .. د. عبد المنعم زين الدين .

كتب : د. عبد المنعم زين الدين | سوريا 24 |

لماذا الأسواق والمشافي ؟

وسط كثافة المجازر المرتكبة مؤخرآ، خاصة في حلب وإدلب، والتي طالت الأسواق والمشافي، وآخرها كان منذ قليل بقصف سوق شعبي في مدينة إدلب راح ضحيته العشرات من المدنيين، يحق لكل إنسان أن يتساءل: لماذا يركز النظام المجرم على استهداف الأسواق والمشافي والمساجد؟
الجواب برأيي يتلخص بما يلي:

إن أكثر ما يغيظ المجرمين القذرين أن يعيش الناس بأمان وسلام في المناطق المحررة، بعيدآ عن الخضوع لهم، حيث كان هؤلاء الطغاة يقتاتون على إيهام الشعب المضطهد بأن رغيف الخبز من بركات القائد، وأن الكهرباء من إنجازات البعث، وأن الأمطار من منجزات الحركة التصحيحة.

فلما ثار الناس عليهم وحرروا مناطق واسعة، أغضبهم كشف عورهم وكذبهم، واستغناء الناس عنهم، لذا فقد قرروا الانتقام من الشعب بضرب مرافق الخدمات، ومصادر العيش، فتراهم يصبون جام انتقامهم على الأسواق والمساجد واالمشافي والمعامل، ليبعثوا رسالة : “إن قررتم الاستغناء عنا، فلن نترككم تنعمون ببيع ولا شراء ولا حياة طبيعية، وسنفعل كل ما بوسعنا لنعكر صفو معيشتكم”.

الدول المتآمرة تعلم هذه الرسالة، وتعلم أن الشعب السوري البطل قال : لا .. لا للذل ..لا للركوع.. لا للخنوع.. لا للعبودية.. ومع ذلك فإن هذه الدول لم تقطع الأمل من تركيع الشعب، فهي تمارس كل أنواع الاستغباء والتجاهل إزاء المجازر، وتتصنع الجهل بمرتكبها، وتمنحه صك براءة عقب كل مجزرة، وإن تعذر عليها ذلك، عاتبته وغضبت منه لأنه تأخر في المهمة الموكلة له بإبادة أهل السنة في سورية.

شاهد أيضاً

هشام نجار

السلاح هو الحل الى كل السوريين . هشام نجار

كتب : هشام نجار | سوريا 24 | السلاح هو الحل الى كل السوريين السلاح …

Close
رجاء ادعم الموقع
بالضغط على اي من هذه الازرار ستجعل الموقع افضل