ذكرت وسائل إعلام محلية، الأحد، أن السلطات اليابانية صادرت جواز سفر صحافي كان يرغب في التوجه إلى سوريا، بسبب المخاطر الكبيرة بعد قتل تنظيم داعش يابانيين اثنين.

وقالت صحيفة "اساهي شيمبون" ووسائل إعلام أخرى، إن "وزارة الخارجية قررت، السبت، وللمرة الأولى منع صحافي من التوجه إلى منطقة نزاع".

وكان يويشي سوجيموتو المصور المستقل البالغ من العمر 58 عاما، ينوي دخول سوريا في 27 فبراير لتغطية حياة اللاجئين.

وصرح سوجيموتو لصحيفة اساهي شيمبون قائلا: "مساء السبت، حضر مسؤول من قسم جوازات السفر في وزارة الخارجية وصادر جواز سفري".

وذكرت وكالة الأنباء اليابانية كيودو أن "سوجيموتو الذي يغطي الأحداث في العراق وسوريا منذ سنوات أكد أنه لن يدخل إلى مناطق يسيطر عليها تنظيم داعش"، وقال باستياء: "أين حريتي في السفر ونقل المعلومات؟".

وقد أقدم تنظيم داعش في يناير الماضي على قتل رهينتين يابانيين بفارق أسبوع بعد أن خطفهما في سوريا.