ألمانيا.. حملة أمنية ضد شبكة تدعم متطرفي سوريا

أعلن الادعاء الألماني يوم الأربعاء، أن الشرطة اعتقلت عدة أشخاص يعتقد أنهم يؤيدون جماعات مسلحة، من بينها تنظيم داعش. كما داهم رجال الأمن عددا من العقارات في عملية كبيرة استهدفت المتشددين.

وشارك حوالي 240 ضابط شرطة في الحملة التي استهدفت شبكة يعتقد أنها تدعم المتطرفين في سوريا.

وقال الادعاء إن باكستانيا يدعى ميرزا تامور بي (58 عاما) اعتقل بتهمة تهريب مقاتلين اثنين من ألمانيا إلى سوريا، وإن رجلا ألمانيا يدعى كايس بي أو (31 عاما) احتجز بتهمة تجنيد ثلاثة مقاتلين محتملين ومساعدتهم على السفر إلى سوريا.

ويعتقد أيضا أن الاثنين أرسلا ما يزيد على 3000 يورو (3700 دولار) لدعم تنظيم داعش وجماعات متشددة أخرى.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن عدة أشخاص آخرين اعتقلوا بتهم أقل منها سرقة كنائس ومدارس وتقديم أموال إلى متشددين.

وتسعى ألمانيا جاهدة مع دول أوروبية أخرى إلى كبح التشدد بين المسلمين الشباب الذين يريد بعضهم القتال في سوريا أو العراق. ويخشى المسؤولون من أن يعود هؤلاء لتدبير مؤامرات في الداخل.

وتقدر هيئات المخابرات الألمانية أن 450 شخصا على الأقل سافروا من ألمانيا إلى سوريا، وأن حوالي 150 عادوا ويجري التحقيق مع كثير منهم.

شاهد أيضاً

بشار الجعفري في مؤتمر جنيف نبي أو مفاوض !؟

بشار الجعفري في مؤتمر جنيف نبي أو مفاوض !؟

الحدث | كتب : أحمد حسن محمد | سوريا 24 | بشار الجعفري في مؤتمر …

Close
رجاء ادعم الموقع
بالضغط على اي من هذه الازرار ستجعل الموقع افضل